لعبة الحياة



إذا أتى لك الحب يوما من الشباك حاملاً معه الحيرة والقلق تأكد من خروجه يوماً من الباب تاركاً لك رواسبها .


الحب كالقطار ننتظره كثيرا لكي يأتي ولكنه يأتي قبله الكثير من القطارات التي يمكن أن تقف لنا ومنا من لا يستطيع أن ينتظر قطاره و يلحق بها وأيضا منها القطار السريع الذي يأتي ويذهب سريعا ولكننا نحس بوجوده .ونستمر ف انتظار قطارنا الذي يقف لنا ونستمر معه ألا وهو قدرنا
.


الحب أيضا كالحكم ف المباراة مع بداية المباراة يجرى وراء هدفه ويرصد حركاته وإذا أخطأ له فرصة الإنذار وإذا كرر الخطأ فيطرد من المباراة .من يحترمه ويحترم قواعده يستمر ومن لا يلتزم يطرد من المباراة .


تغير الحب كثيرا ما بين زمن الحب الجميل زمن أم كلثوم وعبد الحليم وزمن ....

الحب الآن ما هو إلا نظام اجتماعي يكمل بين عائلتين لكي تستمر الحياة وتستمر البشرية ليس إلا ، إنما الحب في الزمن الجميل فهو كان ترابط حسي وروحي بين شخصيين فقط يربط بينهم شعور جميل فيكملوه بالزواج وليس بالعكس كما يحدث في زماننا هذا .

فلابد أن لا نندم عندما نحب حتى إذا ترك هذا الحب وراءه ذكرى تؤلمك ....بالفعل ليست المأساة رحيل من نحبه ولكن المأساة الحقيقة هي رحيل قلبنا معه....فهو الشيء الوحيد الذي لا يمكننا إرجاعه.


ولكن ستستمر الحياة باستمراره أو فقدانه لأنها هي لعبه الحياة التي لا تنتهي إلا مع خروج آخر نفس منك .....ميرو انتكة

4 التعليقات:

  حَـبآيـۃْ.بـטּـدۉڷ

1 يوليو، 2010 6:19 م

إنما الحب في الزمن الجميل فهو كان ترابط حسي وروحي بين شخصيين فقط

--

فعلاً .. دلوقت ان الواحد يحب مبقاش زي ماكنا بنشوف ف افلام الأبيض واسود

اغلب الحب دلوقت بيعتبروه من النظره الأولى .. يعني واحد يشوف واحده يحبها على طول .. ودي الفكره المتناوله غالبا دلوقت ف كل المسلسلات والأفلام ..!!

" يــآليت الزمـآن يعود قرناً .. :D "

  ميرو انتكة

5 يوليو، 2010 11:36 م

معاكى حق والله ليت الزمان يعود قرنا

مع ان سبحان الله ايام زمان كانت ايام كلها خوف وحروب وفقر ف البلد رغم كل ده كان الحب بجد والناس بتحب بعض وحاسيين بالامان رغم كل ده

نورتى المدونة يا جميل

  عدنان أحمد

22 يوليو، 2010 12:54 ص

"الحب الآن ما هو إلا نظام اجتماعي يكمل بين عائلتين لكي تستمر الحياة وتستمر البشرية ليس إلا"

هذا ليس حبا ...
أعتقد إن معنى الحب نفسه ثابت وهيفضل ثابت إلى ما شاء الله ، وكونه إحساس وشعور دة أمر ثابت في أي زمان وأي مكان
لكن الناس هي اللي بتتغير

  ميرو انتكة

13 ديسمبر، 2010 8:01 م

عدنان احمد

اكيد فعلا الناس الى بتتغير انما المعنى عمره ما يتغير بدليل وجود حكايات كتير ناجحه

تحيااتى